أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار المصرية / "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف

"بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف

في "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف، تناقل يومنا هذا في جمهورية مصر "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف.
نقدم لمتابعينا الكرام أخبار عاجلة وهامة لهذا يومنا هذا "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف، وقد تم نشر الخبر وتناوله على موقع اهل جمهورية مصر.
وفي تفاصيل موضوع "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف، وانباء اخرى نقدمها لمتابعينا الكرام أولاً بأول.

عكست الحوادث الإرهابية الأخيرة، التي قامت بها جماعة أنصار بيت المقدس الإرهابية، المسماة بـ”ولاية سيناء”، ضد المدنيين، الضعف الذي تعرض له التنظيم الإرهابي بفضل الضربات الأمنية الموجعة التي حققتها القوات المسلحة ضد عناصر التنظيم.

واضطر التنظيم لتغيير استراتيجيته القتالية التي أعلنها سابقًا إلى استهداف المدنيين، وبدأ بتفعيل استراتيجيات الذئاب المنفردة، عقب النجاحات الأمنية للجيش، حيث قامت تلك العناصر بقتل شاب، أمس الأول، بالرصاص، في منطقة حي كرم أبو نجيلة دائرة قسم ثان العريش، بالإضافة إلى استشهاد أحد شيوخ قبائل وسط سيناء يدعى “خليل. س. أ”، إثر إطلاق النيران عليه أثناء تواجده في مزرعته بمنطقة القسيمة بوسط سيناء.

وفي تفاصيل نبيل نعيم، القيادي السابق بتنظيم الجهاد، إن السبب الرئيس لاستهداف المدنيين من قبل العناصر التكفيرية المتواجدة في سيناء، كونهم متعاونين مع قوات الأمن ورجال الشرطة، مؤكدًا أن هذه العناصر مستمرة في أعمالها الإرهابية، واستهدافها للمدنيين وغيرهم لبث الرعب في نفوس الأهالي والمدنيين، مؤكدًا أنه لا فرق عندهم بين مدني وغيره.

كما أضاف نعيم في تصريحاته، أن العناصر التكفيرية في سيناء، تقوم بعمل كمائن مشددة في الطرقات وتوقف من تشتبه فيهم، وتقوم بالبحث في هواتفهم المحمولة بحثًا عن أرقام أو صور لضباط للكشف عن المتعاونين مع قوات الأمن لقتلهم، مشيرًا إلى أن استراتيجية الذئاب المنفردة في سيناء تم تفعليها من قبل العناصر التكفيرية لبث الرعب في نفوس الأهالي.

مصدر الخبر : "بيت المقدس" يغير استراتيجيته في سيناء.. "الإرهاب" يرجع إلى الخلف : أهل جمهورية مصر