أكد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ورؤساء الجامعات وقيادات المراكز والمعاهد والهيئات البحثية والعاملون في الحقل الأكاديمي والمجتمع الجامعي وطلاب الجامعات والمعاهد، استنكارهم القرار الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، ورفض أي نتائج مترتبة على هذا القرار.

وأعلنت الوزارة مساندة الموقف المصري الداعم لكافة حقوق الشعب الفلسطيني، واحترام قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

اقرأ أيضًا ..

محطات في مسيرة الدعم.. كيف كانت القضية الفلسطينية على رأس أولويات دولة مصر؟