الرئيسية / الأخبار / نجاح عملية التوأم الطفيلي اليمني

نجاح عملية التوأم الطفيلي اليمني

عد جراحة استغرقت ثلاث ساعات، أنهى الفريق الطبي والجراحي في عمليات فصل التوائم السيامية بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني في الرياض برئاسة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة اليوم، عملية فصل التوأم الطفيلي اليمني أحمد، بنجاح.

وقال رئيس الفريق الطبي والمستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، الدكتورعبدالله الربيعة :” بحمد الله تمكن الفريق الطبي اليوم من إنجاز العملية رقم 38 في سلسلة عمليات فصل التوائم السيامية حيث شارك في عملية فصل الطفيلي اليمني أحمد 15 من أعضاء الفريق الطبي والجراحي يمثلون تخصصات التخدير وجراحة الأطفال وجراحة التجميل والتمريض والفنيين “.

وبين أن العملية بدأت بمرحلة التخدير ثم تلتها المرحلة الثانية التي تم فيها فصل الجزء المتطفل بعد تحديد المكان ثم تمت إعادة ترميم جدار البطن وترميم الجهاز الخارجي التناسلي وكذلك ترقيع فتق بالسرة ، مؤكداً أن وضع الطفل مستقر ولله الحمد، ويتوقع أن يعود الطفل أحمد إلى جناح الأطفال خلال يومين .

ورفع رئيس الفريق الطبي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة نيابة أعضاء الفريق الشكر والتقدير والعرفان لخادم الحرمين الشريفين، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ولوزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز، على ما يلقاه القطاع الصحي من دعم ومتابعة.

من جانبه ثمن المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي هذه اللفتة الأبوية الحانية من خادم الحرمين الشريفين وتوجيهه الكريم بنقل التوأم اليمني وإجراء عملية الفصل التي تمت بحمد الله بنجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *